يصاب فئة ليست بقليلة من الرجال بإعوجاج القضيب سواء للأعلى أو للأسفل أو لأحد الجانبين. ولا يمثل ذلك مشكلة عند معظم الرجال إلا فى بعض الحالات المعينة مثل إذا كان الإنتصاب مصاحب لآلم أو إذا كان يؤثر على العلاقة الزوجية.

 

أعراض إعوجاج القضيب

يتم تشخيص إعوجاج القضيب بعد الولادة بعد ملاحظة مشكلة الاحليل التحتى. وجدير بالذكر أن بعض حالات إعوجاج القضيب لا يتم كشفها قبل فترة المراهقة. حيث يظهر الإنحناء بشكل واضح فى حالة الإنتصاب. ويمكن فى هذه الحالة اللجوء للتدخل الجراحى ولكنها تصبح أكثر صعوبة مقارنة بالقيام بها في مرحلة مبكرة.

 

أسباب إعوجاج القضيب

حتى الان لا يوجد سبب معروف لإعوجاج القضيب ولكن يعتقد البعض أنه يحدث نتيجة لعدم تطور القضيب بشكل سليم أثناء تواجد الجنين بالرحم. وتختلف درجة إنحناء القضيب من شخص لأخر كالأتى:

 

  • إنحناء القضيب للأسفل أو اليسار

فى بعض الأحيان تسبب الأنسجة المحيطة بقناة البول إنحناء القضيب إلى اليسار أو إلى الأسفل فى حالة نموها بشكل غير طبيعى.

 

  • إعوجاج الجلد

هو خلل فى نمو الأنسجة الجلدية أسفل القضيب ويؤدى ذلك إلى إنحناءه إلى الخصيتين.

 

  • قصر القناة البولية

عندما يكون طول القناة البولية قصير يؤدى ذلك إلى حدوث إنحناء للقضيب.

 

  • مرض بيرونى

يحدث نتيجة لتكون كتل داخل القضيب ومع الوقت تسبب ندبة على القضيب وبالنسبة لسبب الإصابة بمرض بيرونى فمازال غير واضح.

 

ولكن يُرجح للاأسباب الأتية:

-إضطرابات جهاز المناعة بالجسم.
-تمزق الأوعية الدموية داخل القضيب.
-بعض العوامل الوراثية.

وقد ينتج عنه حدوث مجموعة من المضاعفات مثل: 1-صعوبة الإنتصاب. 2-الإصابة بالعقم. 3-عدم القدرة على ممارسة العلاقة الزوجية.

 

علاج إعوجاج القضيب

يتطلب علاج إعوجاج القضيب التدخل الجراحى وهى عملية تستغرق ما يقرب من ساعة وحتى ثلاث ساعات .ويمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم.

 

خطوات العملية الجراحية:

-عمل إختبار الإنتصاب للتعرف على مدى إنحناء القضيب وهذا الإختبار يتم فيه حقن القضيب بمحلول ملحى.
-يتم بعد ذلك إزالة الجلد الزائد والذى قد يكون السبب فى حدوث الإنحناء، ثم يقوم الطبيب بإجراء إختبار الإنتصاب مرة أخرى للتأكد من نسبة تصويب القضيب
-إذا ما زال القضيب منحنياً فأن الطبيب يقوم بإزالة أى أنسجة متواجدة حوله إلاقليل. ثم يخضع المريض إلى إختبار الإنتصاب مرة أخرى.
-إذا كان سبب إنحناء القضيب هو قصر القناة البولية فيتم تطويل هذه القناة أثناء العملية.
-يخضع المريض مرة أخرى إلى إختبار الإنتصاب للتأكد من مدى نجاح العملية

 

متى يجب زيارة الطبيب ؟

فى معظم الحالات لا يحتاج الإعوجاج إلى علاج ولكن إذا كان يسبب ألماً أو يؤثر على العلاقة الزوجية فإنه لابد من زيارة الطبيب فى هذه الحالة.