هناك أسباب عديدة تؤدى إلى إنسداد القنوات المنوية مثل الإلتهابات المتكررة أو بسبب جراحات سابقة تم إجرائها بواسطة أطباء ذو خبرة بسيطة بالإضافة إلى العيوب الخلقية. وينتج عن إنسداد القنوات المنوية قلة أو إنعدام وجود الحيوانات المنوية بالسائل المنوي. الأمر الذى يؤدي إلي تأخر الحمل. 

 

علاج إنسداد القنوات المنوية

ويمكن علاج إنسداد القنوات المنوية من خلال الخضوع لجراحة بالميكروسكوب، ونسب النجاح لهذا النوع من الجراحات مرتفعة نسيباً حيث يمكن أن تصل إلى أكثر من 80%.

 

جراحة إنسداد القنوات المنوية بالميكروسكوب

هى جراحة الغرض منها هو إعادة توصيل الحبل المنوى بالبربخ ولكن أولاً يجب تحديد مكان الإنسداد. ويتم ذلك عن طريق الأشعة وبعدها يُتم إستخدام الميكروسكوب الجراحي وهو ذو دقة عالية للغاية.

 

ما هى المدة التى تستغرقها الجراحة ؟

تستغرق ما يقرب من 120 دقيقة ويسمح للمريض بعدها الخروج من المستشفى فى نفس اليوم. وتتطلب هذه العملية الراحة لمدة يومين على الأقل وعدم بذل مجهود جسدى كبير. ويمكن أن يعود المريض لممارسة حياته بشكل طبيعى بعد مرور 14 يوم من تاريخ العملية.

 

ما هى نتائج الجراحة ؟

يُلاحظ بعد الجراحة بفترة تتراوح بين الشهرين تحسن فى جودة الحيوانات المنوية من حيث العدد. ويترتب على ذلك زيادة فرص حدوث الحمل ويظهر هذا التحسن عند إجراء تحليل السائل المنوي بعد مرور شهرين من تاريخ العملية.

 

علاج إنسداد القنوات المنوية أثناء سحب عينة من الخصية

يؤثر إنسداد القنوات المنوية علي الإنجاب بالطبع فيلجأ البعض إلي إجراء الحقن المجهري مع سحب عينة من الخصية بدلا من إجراء جراحة لعلاج الإنسداد. ويوضح دكتور إسماعيل أبو الفتوح المزيد من التفاصيل من خلال الفيديو