Map رقم 2 شارع أحمد المليحي ميدان فيني, الدقي - الجيزة - مصر Phone 19483
close

عملية التواء الخصية

عملية التواء الخصية

التواء الخصية هو أحد أخطر أمراض الجهاز التناسلي الذكري فمن الممكن ان المريض يخسر خصيته إذا لم يتم التشخيص المبكر و إتخاذ ردة فعل سريعة. التواء الخصية يحدث عندما تدور الخصية فينتج عن الدوران إلتفاف الحبل المنوي ( المسئول عن نقل الدم إلى كيس الصفن و الخصيتين ) مما يمنع وصول الدم بشكل طبيعي إلى الخصية مما يسبب ألم و تورم شديد. وإذا بقى المريض على هذه الحالة بدون تلقي علاج أو تدخل جراحي طارئ, تتلف الأنسجة و تموت الخلايا في الخصية مما يؤدي إلى فقدانها و إستئصالها. لذلك إذا شعرت بأعراض المرض لا تردد في الكشف في مستشفى بداية لتتلقي العلاج المناسب.

 

التواءالخصية

إن التواء الخصية يحدث في مختلف الأعمار و لكنه منتشر بصورة أكثر عند المراهقين الذين تتراوح أعمارهم بين ال 12-18 عاماً. قد يعاني من التواء الخصيتين حديثي الولادة و الأطفال أيضاً و إن لاحظ الأب و الأم أن طفلهما يستيقظ في منتصف الليل بسبب آلام في كيس الصفن فإنه أحد أعراض الالتواء و يوصى بالكشف العاجل.

 

أعراض التواء الخصية

تشمل أعراض التواء الخصية الآتي:

-آلام شديدة و مفاجئة في كيس الصفن.

-تورم في كيس الصفن نتيجة عدم تدفق الدم بشكل طبيعي.

-آلام في البطن و الشعور بالغثيان و القئ.

-إرتفاع درجة حرارة الجسم و الإصابة بالحمى.

-كثرة التبول و إرتفاع الخصية بشكل أعلى من المعتاد.

إن لاحظ المريض تلك الأعراض أو إحداها, يرجى التوجه بشكل عاجل إلى مستشفى بداية للتدخل الجراحي الفوري حيث تأخر إستقبال العلاج  يسبب ضرر بالغ في أنسجة الخصية و خلايها و من ثم فقدانها.

 

أسباب التواء الخصية

لا تعد أسباب التواء الخصية واضحة و لكن يمكن القول بأن الإستعداد الوراثي يلعب دوراً هاماً في الإصابة بالتواء الخصيتين حيث ان بعض الرجال يملكون حبل منوي يتحرك بحرية داخل كيس الصفن و مع النشاط البدني المبالغ فيه أو التعرض للإصابة في الخصيتين يلتف الحبل المنوي و تلتف معه الخصيتين و تلتوي مما يجعل الحبل المنوي الملفوف غير قادر على توصيل كمية مناسبه من الدم لتعزيز خلايا الخصية. يجب الإنتباه و الحذر إذا كان لدى المريض تاريخ عائلي للإصابة بالتواء الخصية أو تمت الإصابه به من قبل, حيث في بعض الحالات تلتوي الخصية و تعود إلى وضعها الطبيعي من تلقاء نفسها ولكن قد يتكرر الالتواء أكثر من مرة.

 

عملية التواء الخصية

التدخل الجراحي الطارئ هو الطريق الوحيد في علاج التواء الخصية. ففي بعض الحالات يكون الطبيب قادرعلى الضغط على كيس الصفن و فك الإلتواء بالفحص البدني و لكن سيجري عملية التواء الخصية أيضاً لضمان عدم تكرار الالتواء. يخضع المريض أثناء العملية إلى التخدير الكلي و يعمل الطبيب على شق كيس الصفن و الحبل المنوي إذا تطلب الأمر لفك الإلتواء و تثبيت الخصيتين في مكانهما المفترض في كيس الصفن و من ثم إغلاق الجرح.

 

كم تستغرق عملية التواء الخصية ؟

هناك عدة أسئلة تشغل بال المريض و هى كم تستغرق عملية التواء الخصية و هل عملية التواء الخصية خطيرة ؟

تستغرق عملية التواء الخصية من أربعين دقيقة إلى ساعة كاملة و يتم إجراءها على يد جراح متخصص في المسالك البولية و أمراض الذكورة و لا تسبب أي خطر على المريض فالعملية تعتمد على تثبيت الخصيتين بدقة بغرز جراحية حتى لا تلتف مرة أخرى. و التدخل الجراحي لابد منه في حالات التواء الخصية.

 

ما بعد عملية التواء الخصية

ما بعد عملية التواء الخصية يجب أن يؤخذ على محمل الجد ففترة التعافي مهمة جداً و التي تستغرق عدة أيام. من الطبيعي الشعور بألم في مكان الجراحة و هو كيس الصفن و سيزول مع أدوية مسكنات الألم. يمكن أيضاً أن يحدث تورم لمدة أسبوع أو إثنين في كيس الصفن نتيجة الشق الجراحي و الغرز و بإمكان المريض تهدئة الورم بإستخدام مكعبات ثلج. يجب على المريض ان يتجنب أي مجهود بدني خلال الأيام الأولى و لكن بإمكانه أن يمشي قليلا لتحريك الدورة الدموية. يجب تجنب رفع أي أوزان ثقيلة أو الضغط على عضلات منطقة الحوض بأي شكل من الأشكال كما سيمنعك الطبيب من مارسة العلاقة الجنسية في أول أسابيع الجراحة. كما يجب الإهتمام بالجرح و تنظيفه و إبقاءه جاف حتى لا تحدث إلتهابات أو عدوى.