Map رقم 2 شارع أحمد المليحي ميدان فيني, الدقي - الجيزة - مصر Phone 19483
close

كسر القضيب

كسر القضيب

علاج كسر القضيب هى أحد الخدمات العلاجية التي نقدمها في مستشفى بداية. و في الواقع حالات كسر القضيب تعتبر من الحالات الطارئة التي تتطلب تدخل طبي فوري حتى لا يتفاقم الكسر. على عكس إعتقاد بعض الناس, العضو الذكري لا يحتوي على عظام و إنما ينتج الكسر عن تمزق الأغشية القوية المحاطة بالجسم الكهفي في حالة الانتصاب حيث يكون القضيب صلب. و يعتبر الجسم الكهفي هو المسئول عن عملية الانتصاب.

 

كسر القضيب

كسر القضيب هو أحد الحالات التي تحتاج إلى علاج عاجل و إن إنتظر المريض فترة على تلقي الرعاية الطبية فسيصاب بضعف الانتصاب على المدى البعيد أو بتليف الأنسجة التي تؤدي أيضاً إلى الضعف الجنسي. على المريض التوجه إلى طبيب متخصص في الأمراض الذكورية فور شعوره بأعراض انكسار القضيب لعمل الفحوصات و التحاليل اللازمة لتحديد مكان الكسر و إمتداده و مدى شدته و إن كان قد حدث ضرر في مجرى البول أم لا.

 

أعراض كسر القضيب

يكون العضو الذكري في حالة الانتصاب صلب و ملئ بالدم المتدفق و في حالة أي إصطدام عنيف أو إنثناء مفاجئ يتمزق الغشاء المحيط بالجسم الكهفي مما ينتج عنه ألم شديد و هناك العديد من أعراض كسر القضيب:

- سماع صوت الكسر.

- ألم شديد في القضيب.

-تورم القضيب و تغير لونه.

-عدم القدرة على الانتصاب.

- نزيف في بعض الحالات.

- تدلي القضيب و مواجهة صعوبة في التبول.

 

أسباب انكسار القضيب

إن العنف أثناء العلاقة الجنسية هو المسبب الشائع لحدوث كسر العضو الذكري كما أن بعض الأوضاع الخاطئة للجنس تؤدي للكسر أيضا فوضع المرأة المحملة بالكامل فوق الرجل من أكثر الأوضاع التي ينتج عنها كسر القضيب بسبب إصطدام القضيب بعظام حوض المرأة بشكل مفاجئ و قوي مما يؤدي إلى تهتك الأنسجة. هناك عدة أسباب انكسار القضيب أخرى و من ضمنها:

- حوادث السيارات.

- ممارسة العلاقة الجنسية بشكل عنيف .

- ممارسة العلاقة بأوضاع خاطئة.

- الإصابة بطلقات رصاص في منطقة الحوض.

- ممارسة العادة السرية بشكل عنيف.

- التعرض لحروق بالغة.

 

علاج كسر القضيب

علاج كسر القضيب هو التدخل الجراحي الفوري خصوصاً في الحالات التي تصاحبها ضرر في مجري البول. يقوم الجراح بشق جلد المريض لتفريغ النزيف ولتقليل الورم و من ثم تحديد مكان الإنكسار و إصلاحه. تتطلب العملية جراحين ذات مهارة عالية للتعامل مع الأنسجة الدقيقة و الجسم الكهفي للعضو الذكري. يتابع الطبيب الحالة للتأكد من إستعادة القدرة على الانتصاب بشكل طبيعي, كما سيصف للمريض مضادات حيوية و مضادات للتورم و مسكنات للألم إن لزم الأمر. ممنوع على المريض تماماً بذل أي مجهود بدني أو ممارسة العلاقة الجنسية خلال فترة التعافي. تصل نسبة نجاح عمليات علاج كسر القضيب إلى نسبة 90% و يتدفق الدم بشكل طبيعي خلال الأنسجة المسئولة عن الانتصاب.

 

مضاعفات كسر القضيب

إن أهمل المريض حالته و لم يتجه إلى الطبيب مباشرة فقد ينتج عن ذلك مضاعفات كسر العضو الذكري و منها :

- تشوه دائم في القضيب.

- ضعف الانتصاب.

- ورم في كيس الصفن.

- إنحناء القضيب.

- تلف قناة البول و خروج الدم .