يُعد الرحم الطفولي من التشوهات الخلقية التي تصيب نسبة من السيدات حيث يصبح حجم الرحم صغير مما يجعله غير مناسب لإحتواء الجنين. مما يؤدي إلى حدوث الإجهاض المتكرر أو عدم حدوث الحمل. ويرجع سبب الإصابة بالرحم الطفولي إلى نقص فى تنسج الرحم أى وجود خلايا غير ناضجة ببطانة الرحم وكذلك ضعف فى تجدد الخلايا.

 

أعراض الرحم الطفولي

تصاب سيدة من ضمن كل 5000 بالرحم الطفولى فإليك أهم الأعراض الشائعة لأصحاب هذا الرحم:

-تأخر البلوغ.

-ًعدم إنتظام الدورة الشهرية او إنقطاعها تماما.

-تأخر الحمل أو عدم القدرة على الحمل.

 

أنواع الرحم الطفولي

يندرج تحت الرحم الطفولي 3 أنواع وهى:

  • النوع الأول:- رحم يكون طبيعى فى الشكل لكن حجمه صغير نسبياً.
  • النوع الثانى:- لا يكون الرحم فى شكله الطبيعى بل يتخذ شكل الأحرف Y او T.
  • النوع الثالث:- يكون قاع الرحم أطول من الطبيعى.

 

تشخيص الرحم الطفولي

يتم تشخيص الرحم الطفولي عادة فى سن المراهقة مع ظهور الصفات الجنسية الثانوية. ولكن قد تغيب الدورة الشهرية مما يدفع الأباء لزيارة الطبيب وأثناء الفحص قد يلاحظ الطبيب صغر فى حجم المبيضين.

 

علاج الرحم الطفولي

قبل البدء فى العلاج يجب التأكد من أن السيدة لا تعاني من فشل المبايض أو إنقطاع الدورة الشهرية.

الهدف من علاج الرحم الطفولي هو زيادة حجم الرحم حتى يصل إلى الحجم الطبيعى من خلال مجموعة من العلاجات الهرمونية بالإضافة إلى جلسات علاج طبيعى أو العلاج بالليزر.

 

شاهد دكتور إسماعيل أبو الفتوح يجيب أحد المرضي على سؤال علاج الرحم الطفولي