من الطبيعى أن يكون هناك مشاكل مصاحبة للحمل وبعض تلك المشاكل يشكل خطراً على حياة الجنين بينما البعض الأخر هى أعراض طبيعية تحدث أثناء الحمل. وتنتهي بالتدريج مع تقدم شهور الحمل. ومن أعراض الحمل التى تواجه الحامل وخاصة فى الثلاث شهور الأولى من الحمل هى الغثيان والإجهاد والتبول بشكل متكرر وتقلصات البطن و الصداع. ويرجع ذلك إلى التغييرات الهرمونية التى تحدث فى الجسم عند الحمل. وفى هذه المقالة نوضح لكي أسباب الإصابة بالصداع وخاصة فى شهور الحمل الأولى وما هى طرق علاج الصداع للحامل.

 

أسباب حدوث صداع الحمل

ليس من الضروري إصابة الحامل بجميع أعراض الحمل فتختلف من إمرأة إلى أخرى. وترجع أسباب الإصابة بهذا الصداع إلى الأتى:

– حدوث زيادة فى حجم الدم بالإضافة إلى زيادة الدورة الدموية خلال الحمل.

– الإحساس بالعطش والجوع.

– الإرهاق الشديد والتعب وقلة النوم.

– التغيرات الهرمونية التى تطرق على جسم الحامل.

– الإصابة بالإكتئاب.

– التعرض للراوئح القوية.

– التعرض للبرودة أو الحرارة الشديدة.

– قد تؤدى بعض الأطعمة للإصابة بالصداع مثل السمك المدخن والمخللات والشيكولاتة.

 

علاج الصداع للحامل

يوجد بعض النصائح التي عليكي إتباعها للتخلص أو الحد من صداع الحمل مثل:

 

أولاً: الأطعمة

– تناول حبتين من التفاح يومياً.

– تناول اللوز، يمكن تناول 15 حبة لأنه مفيد فى علاج الصداع.

– تناول الزييب عند الإحساس بالصداع.

– تناول الأطعمة التى تحتوي علي الماغنيسيوم  مثل المكسرات والخضراوات الداكنة والفول السوداني، العدس المسلوق،السبانخ، الكورن فليكس، الدقيق الأسمر. حيث أن أثبتت الدراسات أن من يعانون من الصداع يرجع ذلك لنقص فى عنصر الماغنيسيوم فى الجسم.

الإنتظام في مواعيد تناول الوجبات.

– تناول معلقة من العسل عند الشعور بالصداع.

 

ثانياً: نصائح أخرى

– لابد من شرب السوائل.

– يجب الحصول على قدر كافي من النوم.

وفى النهاية عليكي إستشارة طبيبك الخاص عند إستمرار الشعور بالصداع وليحدد لكي أنسب طريقة للعلاج.