فى الغالب تكون الدورة الشهرية ضيفاً غير مرحب به كل شهر وعلى الرغم من ذلك الا ان نسبة من السيدات يخضعون لدورة اطول حيث قد تحل الدورة الشهرية كل 35 يوم او اكثر.

وفى حالة انتظام الدورة الشهرية فان فترة التبويض تكون فى اليوم الـ14 وعدم انتظام الدورة يؤدى الى صعوبة تحديد ايام التبويض وبالتالى تأخر التبويض.

 

نتائج تأخر التبويض

بالطبع تأخر التبويض يؤثر على فرص حدوث الحمل حيث اذا كان التبويض يحدث فى اليوم الـ14 فانه تزداد فرص حدوث الحمل بمعدل 13 ضعف. اما فى حالة تأخر التبويض فى الغالب يكون فى اليوم الـ25 او 26. وحتى فى حالة تاخر التبويض ونجاح التخصيب فان بطانة الرحم تكون غير مستعدة لاستقبال البويضة المخصبة.

 

اسباب تأخر التبويض

هناك 4 هرمونات رئيسية تؤدى الى حدوث عملية التبويض واذا حدث اختلال فى احد هذه الهرمونات فيؤدى ذلك الى تأخر حدوث التبويض وفى بعد الاحيان عدم حدوث التبويض على الاطلاق وهذه الهرمونات هى:

-هرمون البروجيسترون.

-هرمون الاستروجين.

-الهرمون المنشط للحويصلة.

-الهرمون المنشط للجسم الاصفر.

قد يكون سبب تأخر التبويض هو ضعف التبويض وفى هذه الحالة لا بد من زيارة الطبيب للفحص.