محادثة
محادثة محادثة محادثة

دكتور إسماعيل أبو الفتوح

رئيس مجلس الإدارة

خلال خبرة 20 عاما أحرز دكتور إسماعيل أبو الفتوح إنجازات عديدة وأسس مراكز تخصيب مهمه مثل مركز أطفال الأنابيب في مستشفى مصر الدولي الذي يعرف حاليا بإسم بدايه. و كان السبب وراء التوسع من مركز إلى مستشفى تخصصي كبير هو إستيعاب حشود المرضى التي كانت تتوافد على مركز الدكتور إسماعيل ثقة و إيماناً في خبراته العلمية. كما أنه كان من أحد المؤسسين لمستشفى النيل لأطفال الأنابيب وكان المدير السابق لوحدة أطفال الأنابيب في مستشفى الجلاء كما أنه يدرس حاليا طب النساء و التوليد في جامعة القاهره.

 

أين تعلم دكتور إسماعيل أبو الفتوح ؟

دكتور إسماعيل أبو الفتوح تخرج من جامعة القاهرة مع مرتبة الشرف سنة 1991 وأكمل دراسته ليحصل على شهادتي الماجستير والدكتوراة في أمراض النساء والتوليد عام 1995 و 1998. لقد درس الأستاذ الدكتور إسماعيل أبو الفتوح في سويسرا- جامعة جينيف ليحصل على دبلومة في الطب التناسلي عام 1997. لقد قضي حياته في دراسة العلم وتوسيع آفاقه في طب الإنجاب و النساء والتوليد ولذلك هو اليوم من أهم الرواد في مصر والشرق الأوسط في مجاله.

لقد منح دكتور إسماعيل أبو الفتوح الزماله في عدة كليات عالميه كما أنه عضو في أهم الجمعيات الأمريكية. في عام 1998 حصل الدكتور على زمالة الكليه الملكيه في لندن لأطباء النساء والولاده و أكملها عام 2011.

مكتب دكتور إسماعيل أبو الفتوح

تخصصات دكتور إسماعيل أبو الفتوح

قضى د. إسماعيل أبو الفتوح معظم حياته في إيجاد علاج لحالات العقم المعقده وأمراض النساء فوق الأربعين عاما ولقد تخصص في عمليات الإخصاب المساعد مثل الحقن المجهري وأطفال الأنابيب والتلقيح الصناعي. كما ألف أيضا العديد من الأبحاث و الأوراق الطبيه حول العقم والغدد الصماء التناسليه. لقد أثبت البروفيسور نفسه من خلال عملياته الناجحه وتجاربه التى أثمرت مع مرضاه كما أنه تخصص في علاج أمراض صعبه مثل بطانة الرحم المهاجره وتكيس المبايض والأورام الليفيه في الرحم.

وضع شغف دكتور إسماعيل أبو الفتوح بأمراض العقم ليصبح أحد المتخصصين في مجال الخصوبة في الشرق الأوسط. لقد قضي ال 20 عاما السابقين متخصصا في علاج حالات العقم المعقدة، وحالات العقم للنساء فوق سن الـ 40 عاما.

وقد ألف البروفيسور إسماعيل أبو الفتوح العديد من الأوراق والملخصات وفصول الكتب، كما ألقى محاضرات مكثفة حول مواضيع تتعلق بالعقم والغدد الصماء التناسلية. وهو مؤسس مستشفى بداية للعقم وأطفال الأنابيب حيث قام بتطوير برنامج الحفاظ على الخصوبة المتقدم. طوال حياته المهنية ، كرّس الأستاذ أبو الفتوح نفسه لتحقيق التميز في الطب

 

خبرة دكتور إسماعيل أبو الفتوح على مدار السنين

البروفيسور أبو الفتوح ذات شهره واسعة في مصر والعالم العربي في مجال  الصحه الإنجابية والخصوبة للنساء اللواتي يرغبن في تجميد بويضاتهن حيث يرغبن في الحمل في وقت لاحق من حياتهن لأي سبب من الأسباب. مع التطورات المستمرة في هذه التقنية مثل تجميد البويضات، أصبح هذا الإجراء واسع الانتشار وبديلًا ممتازًا للنساء للتغلب على تأثير الشيخوخة على الجهاز التناسلي للمرأة. يعالج البروفيسور أبو الفتوح أيضًا المرضى الذين يعانون من مجموعة واسعة من اضطرابات الإنجاب والعقم. وهو يساعد المرضى الذين يعانون من مشاكل الخصوبة مثل تكيسات المبايض وإنسداد قنوات فالوب وبطانة الرحم وغيرهم من الامراض على الحمل باستخدام تقنيات الإنجاب المساعدة الأكثر تطوراً المتاحة