تتميز مصر بالعديد من العوامل التى تجعل العديد من الأزواج الذين يعانون من تأخر الإنجاب يلجئون إليها ومن هذه الأسباب:

-إنخفاض تكلفة الإقامة فى مصر وذلك لإنخفاض تكلفة المعيشة. مما يجعل من السهل على الكثيرين القدوم لإجراء الحقن المجهري.

-موقع مصر المتميز حيث تقع بالقرب من الكثير من الدول وخاصة الدول العربية مثل الإمارات، اليمن، الكويت، السعودية وليبيا.

-وجود أطباء لعلاج العقم على أعلى مستوى يتسمون بالخبرة والمهارة الكافية.

-توافر العديد من المستشفيات والمراكز الطبية المتخصصة والمجهزة بأحدث التقنيات والأجهزة لضمان زيادة نسب النجاح.

 

تكلفة الحقن المجهري في مصر

حتى نتمكن من حساب تكلفة الحقن المجهري في مصر يجب علينا أولاً تقييم كافة العوامل المؤثرة فى التكلفة ولا نقصد بالتكلفة هنا التكلفة المادية فقط بل وأيضاً التكلفة النفسية والصحية. حيث أن الخضوع إلي عملية الحقن المجهري من الممكن أن يكون نقطة تحول جذرية فى حياة الازواج. وهناك أيضاً بعض العوامل الصحية التى من الممكن أن تكون عائقاً فى طريق إجراء عملية أو نجاحها.

لذلك لابد من الدراسة الجيدة للحالة من قبل الطبيب قبل البدء فى إجراءات الحقن المجهري.

 

العوامل المحددة لتكلفة الحقن المجهري في مصر

1-تكاليف السفر والإقامة فى حالة كان الزوجين من خارج مصر أو من محافظة أخرى غير المتواجد بها المركز.

2-زيارة الطبيب والفحوصات المبدئية والتحاليل.

3-الإستشارات وتكرار الزيارة للطبيب.

4-تكلفة علاج الزوج إذا كان يعانى من مشاكل وتشمل هذه التكلفة عمليات مثل سحب عينة من الخصية أو إجراء دوالى الخصية إذا تطلب ذلك.

5-تكلفة الأدوية المنشطة والعلاجات التحضيرية الخاصة بالزوجة بالإضافة إلى تكلفة العمليات المساعدة للحقن المجهري فى حالة إصابة الزوجة بمشاكل صحية. ومن هذه العمليات المنظار وتقنية ثقب جدار الجنين والفحص الوراثى المبكر للأجنة إذا كان أحد الأزواج يعانى من تاريخ مرضى وراثى.

6-تكاليف الطبيب القائم بعملية الحقن المجهري.

7-تكاليف الإقامة بالمستشفى أو المركز إذا تطلب الأمر.

8-تكاليف متابعة الحمل والولادة.

وفي مستشفي بداية تكون تكلفة الحقن المجهري للمصريين حوالي 14000 جنية مصري وللأجانب حوالي 32000 جنية مصري ويعد الحقن المجهري في مصر من أرخص الدول حول العالم. وفي أغلب الأحيان نقدم عروض للمصريين و الأجانب تشمل تكلفة العملية و الأدوية ومتابعات التبويض ومنظار استكشافي وثقب جدار الأجنة. كما من الممكن توفير الإقامة للأجانب و بدأ مرحلة التنشيط من خلال الإستشارة الأونلاين لتقليل فترة الإقامة في مصر. لذلك عليك متابعتنا بإستمرار أو الاتصال بنا لمعرفة أخر عروضنا.

 

ما هى الحالات التى تحتاج إجراء الحقن المجهري؟

يلجأ العديد من الأزواج إلى الحقن المجهري فى حالة تأخر الحمل الطبيعى. ويقصد بتأخر الحمل هو عدم حدوث الحمل لمدة سنة مع إنتظام العلاقة الزوجية. وهناك العديد أسباب تأخر الحمل ومنها:

  • ضعف فى المبايض الخاصة بالزوجة مثل عدم قدرة المبيض على إنتاج عدد كبير من البويضات أو قلة نشاط المبيض.
  • أيضاً يمكن اللجوء إلى الحقن المجهري فى حالة وجود إنسداد فى إحدى قنوات فالوب أو فى القناتين معاً.
  • ضعف فى الحيوانات المنوية الخاصة بالزوج سواء من حيث العدد أو الحركة أو نسبة التشوهات
  • الأشخاص الذين خضعوا لدورات سابقة لم تنجح من أحد وسائل الإخصاب المساعد الأخرى مثل أطفال الأنابيب أو التلقيح الصناعي.
  • الأزواج الذين يعانون من تأخر حمل غير معروف السبب.

وبالرغم من إنخفاض تكلفة الحقن المجهري فى مصر عن غيرها من الدول سواء العربية أو الأوربية إلا إن نسب نجاح الحقن المجهري فى مصر أصبحت فى بعض المراكز تفوق النسب العالمية للنجاح. ومثال على ذلك مستشفى بداية أفضل مراكز الحقن المجهري. حيث أصبح يتوافد عليها سنويا أكثر من 2500 حالة من راغبى خدمة علاج تأخر الإنجاب من مختلف الجنسيات. مما يعكس التطور الكبير الذى اضافته مثل تلك المستشفيات على مستوى الخدمة الطبية فى منطقة الشرق الاوسط.

 

وإليكم بعض الإحصائيات:

  • سنة 2016 نسب النجاح فى مصر لعمليات الحقن المجهري تخطت 54% فى حين أن متوسط أسعار العملية لم يتعدى 2000 دولار.
  • بينما لم تتعدى نسب النجاح فى أمريكا و أهم الدول الأوربية 42% (يرجع ذلك لمنع زراعة أكثر من جنين فى الرحم) بالرغم من ذلك وصل متوسط تكلفة العملية ل 20.000 دولار بما يعادل عشر أضعاف التكلفة فى مصر.